العديد من وسائل إنقاص الوزن يمكن اللجوء إليها لعلاج حالات السمنة المفرطة، ولكن في حالة حب الفرد الشديد للسكريات وعدم القدرة على السيطرة على شهيته تكون عملية تحويل المسار لمدمني السكريات هي الحل الأفضل.

عملية تحويل مسار المعدة هي عملية تعمل على إنقاص الوزن بصورة فعالة مع العديد من المرضى، لنتعرف أكثر عن هذه العملية وفوائدها، ولماذا تعد عملية تحويل المسار لمدمني السكريات هي الأفضل.

ما هي عملية تحويل المسار؟

عملية تحويل مسار المعدة، هي نوع من جراحات إنقاص الوزن التي تتضمن عمل جيب صغير في المعدة وتأهيله هو فقط لاستقبال الطعام، وربط الجيب الذي تم إنشاؤه حديثًا مباشرة بالأمعاء الدقيقة بعد تجاوز جزء منها هي الأخرى. 

بعد عملية تحويل المسار، يدخل الطعام المبتلع إلى هذا الجزء الصغير من المعدة ثم يدخل مباشرة إلى الجزء الأخير من الأمعاء الدقيقة، وبالتالي يتجاوز معظم معدتك والجزء الأول من الأمعاء الدقيقة. 

تعد عملية تحويل مسار المعدة من أكثر أنواع جراحات السمنة شيوعًا، وتُجرى هذه العملية عندما لا يكون النظام الغذائي والتمارين الرياضية فعالة في العلاج، أو عندما تكون هناك مشاكل صحية خطيرة بسبب زيادة الوزن ومن المهم إنقاص الوزن بسرعة.

لماذا يكون تحويل المسار لمدمني السكريات هو الحل الأفضل؟

في العادة تكون العقبة في اتباع الأنظمة الغذائية المختلفة عند مدمني السكريات هي الشهية الكبيرة لتناول الطعام وعدم القدرة على السيطرة على النفس في أخذ كميات قليلة منه خصوصًا في تناول الحلويات.

لذلك كانت عملية تحويل المسار لمدمني السكريات هي الأفضل حيث أنها تعمل ب3 طرق مختلفة:

1- تقييد كمية الطعام المطلوب وسد الشهية وإتمام عملية الإشباع بأقل كميات ممكنة من الاكل.

2- الحد من كمية السعرات الحرارية والمواد الغذائية التي يمتصها جسمك.

3- تساهم ايضًا في تغيير هرمونات القناة الهضمية، التي تساعدك على الشعور بالشبع لفترة أطول وقمع الشهية.

مميزات إجراء تحويل المسار 

تعد عملية تحويل المسار لمدمني السكريات هي الأفضل، وايضًا لكل من يعاني زيادة الوزن بشكل عام وذلك لتميزها بالعديد من المميزات ومنها:

  • تعمل عملية تحويل المسار بأكثر من طريقة للوصول للوزن المثالي والحفاظ عليه.
  • تشكل عملية تحويل المسار حل ممتاز للمشاكل الصحية المتعلقة بالسمنة.
  • تقلل من خطر التعرض للعديد من المشكلات الصحية مثل أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول.
  • تعد عملية تحويل المسار لمدمني السكريات هي الافضل ايضًا للسيطرة على داء السكري من النوع 2 .
  • تتميز بسرعة النتائج والإحساس بالتغيير بعد فترة قصيرة.
  • يمكن إتمامها باستخدام المنظار دون اللجوء للجراحة والآثار الجانبية المترتبة عليها، وبالتالي تتضمن فترة تعافي أقل.
  • تحقيق نتائج خسارة وزن جيدة جدًا على المدى القصير (60 إلى 80 بالمائة من فقدان الوزن الزائد)
  • نتائج دائمة وطويلة الأمد، حيث تشير البيانات إلى أنه حتى 20 عامًا بعد الجراحة ، يحافظ معظم المرضى على أكثر من 50 في المائة من فقدان الوزن الزائد.

ما قبل عملية تحويل المسار

العديد من التعليمات المقدمة من الطبيب قبل اللجوء لعملية تحويل المسار ومن أهمها:

  • عمل بعض الفحوصات المعملية للاطمئنان على الحالة العامة للجسم قبل اللجوء للعملية.
  • التوقف عن تناول بعض الادوية مثل الاسبرين او الادوية التي تزيد من سيولة الدم.
  • إتباع نظام غذائي مناسب قبل وبعد إتمام الإجراء.
  • المحافظة على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • تجنب التدخين لمدة لا تقل عن أسبوعين قبل وبعد إجراء الجراحة.

كيف تتم عملية تحويل المسار؟

أثناء جراحة تحويل المسار، يقوم الطبيب بتقسيم المعدة وأخذ كيس صغير منها، بحيث يكون هذا الجزء هو المسئول فقط عن استقبال الطعام، ثم يتم ربط هذا الجزء بالجزء الأسفل من الأمعاء الدقيقة.

وبهذا قد يكون الطبيب قد تجاوز الجزء الأول من الأمعاء الذي تتم فيه عملية الامتصاص بنسبة كبيرة.

ما بعد عملية تحويل المسار

في الغالب ما يكون التعافي سريع بعد عملية تحويل المسار خاصة عند إجراؤها باستخدام المنظار، ولكن هناك مجموعة من التعليمات الواجب الالتزام بها ايضًا للوصول للنتيجة المطلوبة من عملية تحويل المسار لمدمني السكريات أو لغيرهم ممن يعانون السمنة المفرطة بأقل مضاعفات، ومنها:

  • الالتزام بتناول الأدوية الموصوفة في مواعيدها المحددة.
  • إتباع النظام الغذائي الخاص بعملية تحويل المسار.
  • الحفاظ على تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية لضمان عدم نقص هذه العناصر بالجسم.
  • الالتزام يشرب كميات من الماء باستمرار.
  • الالتزام بممارسة بعض أنواع الرياضة مثل المشي لمدة لا تقل عن نصف ساعة يوميًا.
  • الالتزام بالمتابعة الدورية مع الطبيب حتى إتمام عملية الشفاء.

تكلفة عملية تحويل المسار لمدمني السكريات

العديد من العوامل التي يمكن أن تؤثر على تكلفة عملية تحويل المسار ومن أهمها:

  • تكلفة الأدوية والتخدير والأدوات المختلفة المستخدمة في العملية.
  • درجة الرعاية الطبية المقدمة للمريض.
  • الخبرات العلمية لفريق العمل الذي يقوم بإجراء العملية.
  • نوع الإجراء المناسب للعميل، حيث ان هناك العديد من أنواع عملية تحويل المسار مثل تحويل المسار المصغر وتحويل المسار الكلاسيكي وتحويل المسار الساسي وغيرها.
  • الفحوصات الطبية المختلفة المطلوبة لإتمام العملية.

لذلك عادة ما يتم تحديد تكلفة عملية تحويل المسار أساسيا بواسطة الطبيب المعالج بعد معرفة الحالة والكشف عليها.

اقرأ ايضا

اضرار عملية تكميم المعدة بالمنظار

علاج الاسترتش مارك (الخطوط البيضاء والخطوط الحمراء)

تكلفة عملية نحت الجسم في مصر

 

كم مدة عملية تحويل المسار؟

استخدام المنظار قد يقلل من الوقت المطلوب لإجراء عملية تحويل المسار، في الغالب تتراوح مدة عملية تحويل المسار من ساعة الى 3 ساعات.

ما يحدث بعد عملية تحويل مسار المعدة؟

في الغالب ما تظهر نتائج عملية تحويل مسار المعدة في وقت قصير بعد العملية، حيث يشعر المريض بنقصان في الشهية وعدم الرغبة في تناول الطعام كما كان من قبل.